With the last rays of the evening sun warming the metallic Java green paint work of the Audi RS 4 Avant, it’s time to get one last paddle in the sea done and dusted before we lose the fading light and, perhaps more importantly, the car to the incoming tide. The flat, deserted beach in Ras Al Khaimah is one of those rare places where there is no temptation to press the accelerator to the floor to unleash the RS 4’s 450 hp and 430 Nm of torque. This is a car for many moments, but here and now isn’t the time or place for speed. Rolling along with the windows down at no more than a few km/h is enough to allow the sound of the sand quietly crunching under the wide tyres to drift into the cabin. Add to that the backing sound of the waves gently sliding up the beach from the calm Gulf and you have what drivers will often call a ‘special moment’. There are not many performance cars that can be master of the highway, and then carry a load of water sports equipment to within a few paces of the waterline, but this one can. After a tough paddle out and with the breakers behind me, I sneak a peak back at the car that has taken us from the hectic pace of city life to the almost eerie silence of a coastal mangrove forest, and then on to the hypnotic draw of an empty beach and the ever moving sea. The Avant just looks so right with the various paraphernalia of our day on the water scattered around it. It may be a racer at heart, but it is one wrapped into the useful shape of a station wagon. It features a full body kit, race suspension and the ability to lap the infamous Nurburgring in a time that would shame many ‘uncompromising’ sports cars, but has the load-carrying practicality of a family car.

banner banner
banner
banner banner

This final paddle is the last hurrah of a day that’s been spent mixing the internal combustion power of the RS 4 with the purely man-made motion of kayaking and stand up paddle boarding. We have escaped the big city madness to find the more natural and calm parts of the United Arab Emirates, proving that the RS 4 Avant is the perfect companion for when we want a day that is out of the ordinary.
Our first port of call was about an hour north-east of Dubai and double that from the capital Abu Dhabi. With the 311 and 611 high-ways dispatched in a smooth and clinical blink of an eye, entering the Emirate of Umm Al Quwain is like stepping back 20 years. The least populous of the seven Emirates has a less hurried pace about it and a more traditional Arabian feel, unlike its cousins up the road. It also contains a large expanse of mangroves in its protected lagoon containing myriad bird species amongst its barely navigable waterways.
While jet skis and powerboats have their appeal, we are here to explore this natural environment under our own power – a board, kayak and paddles our means of transport across the water. Heading out from the fishing port towards the thin green line just a few hundred metres away takes only minutes, cutting across tide and wind as we traverse the channel. Once close to the undergrowth the noise of the town disappears, replaced with an incredible calm. Nothing seems to move in the mangroves. The birds sit stock-still, well aware that penetrating the bushes is almost impossible for anything vaguely human sized.
Most water sports require some form of external force to carry you forward. Water skiing and wake boarding need a boat, surfing needs the right waves, kite boarding and wind surfing both rely on the breeze to keep you moving. But with paddle boarding and kayaking there is very little to stop you, unless the weather really gets bad. As long as, in the case of paddle boarding, the water is not too rough, you are free to head out without too much to consider, with the unique perspective that comes from standing on the water. Kayaking is even freer, with a rough sea becoming part of the fun.

banner
banner

Audi RS 4 Avant fuel consumption combined 10.7 (in l/100km); CO2 emissions combined 249 (in g/km); power output 450 hp; acceleration 0-100km/h in 4.7 seconds.

In each case, everything you need can be carried in the RS 4. Our Point65 modular kayak splits up into smaller manageable parts – fold down the rear seat and they can pack snugly into the expanded luggage space – while the Jobe SUP paddleboard straps onto the roof carrier.
The two sports also fit perfectly into the world’s renewed appreciation of the great outdoors and a desire to explore the environment around us. A spirit of adventure that makes us want to step away from the urban landscape.
The RS 4 is a car designed for living to the full, and shows just how far the idea of the station wagon has evolved. Once seen as a practical alternative to a sedan — a convenient vehicle for suburban family life — the ‘wagon’ is now also the more dynamic alternative to an SUV. It is the car that enables an active lifestyle, and none more so than this Avant, with its reserves of power and the added traction of quattro permanent all-wheel drive. It’s an accessory for a life that involves more than work and home, more than the house we live in, the furniture we buy, or the clothes we wear. It lets us break free of the nine-to-five, make the most of our spare time, expand our horizons, and feel truly alive.
We catch one of the waves breaking near the shore and surf the last few meters onto the beach. The day is almost done. The sun has slid behind the horizon, leaving a warm glow to enjoy before the evening darkness really sets in. We load the kayak in its many parts into the back of the car and strap the paddleboard to the roof. The load seems slightly out of place against the sports seats and low profile tyres, but then that’s the whole point.
This is a sports and performance car, a surf wagon, and a family transporter all rolled into one, but rather than being a half attempt at each, it excels in all. And thanks to Audi’s renowned permanent all-wheel drive drive system, quattro, we should have no trouble getting off this beach, even with the approaching tide.

Thanks to:
Equipment for this article was kindly supplied by Go Sport – suppliers of a wide range of paddle boards, kayaks, and other sporting equipment.

تحت آخر خيوط أشعة شمس المساء الساطعة على طلاء «جافا» الأخضر المعدني لسيارة «أودي RS 4 أفانت»، حان الوقت للتجذيف قليلاً لمرة أخيرة في البحر قبل أن تغيب الشمس بالكامل والأهم من ذلك كله، قبل أن تضرب أمواج المدّ المقتربة السيارة المتوقفة على الشاطئ.

يعد شاطئ رأس الخيمة الممتد والخالي من الناس تقريباً واحداً من الأماكن النادرة التي لا تحرّك فيك الرغبة للضغط على دواسة البنزين وإطلاق العنان لقوة السيارة البالغة 450 حصاناً بعزم دوران قدره 430 نيوتن متر. وهذه السيارة مناسبة لعيش مختلف اللحظات، ولكن التوقيت الراهن والمكان الحالي ليسا الخيار الامثل للسرعة، فالقيادة على طول الشاطئ والنوافذ مفتوحة بسرعة لا تزيد على بضعة كيلومترات بالساعة كافية للسماح لأصوات الرمال بالوصول إلى المقصورة بعد سحقها بالإطارات العريضة. أضف إلى تلك الصورة صوت الأمواج القادمة من الخليج الساكن وهي تنساب بلطف على الشاطئ، لترسم بذلك ما يطلق عليه الكثير من السائقين «لحظة خاصة». في سيارة قادرة بالفعل على القيام بمختلف المهام، بدءاً من الهيمنة على الطريق السريع وصولاً إلى نقل حمولة من معدات الألعاب الرياضية المائية لتستقر على بعد خطوات معدودة عن الشاطىء.

وبعد الخروج من المياه بصعوبة والكواسر المائية ورائي، ألقيت نظرة خاطفة خلفي إلى السيارة التي نقلتنا من الوتيرة المحمومة لحياة المدينة إلى سكينة شبه غريبة وسط غابة من أشجار القرم الساحلية، ومن ثم إلى الجاذبية الساحرة لشاطئ فارغ والبحر الذي لا يعرف السكون. وتتمتع سيارة «أفانت» بمظهر مثالي لتلبي جميع المتطلبات لقضاء يوم ممتع وسط المياه المتناثرة، وقد تكون عبارة عن سيارة سباق في جوهرها، لكنها مصممة على هيئة عربة الصالون وتضم مجموعة إضافات كاملة على الهيكل الخارجي، ونظام تعليق للسباقات وقادرة على قطع حلبة «نوربورغرينغ» الشهيرة في وقت قياسي تعجز عن تحقيقه بقية السيارات الرياضية ذات الأداء الفائق، إضافة إلى كونها تتمتع بقدرة النقل التي تتميز بها السيارة العائلية.

banner banner
banner
banner banner

جمع هذا اليوم بين قوة الأداء الفائقة التي توفرها سيارة RS 4 والقدرة البشرية الخالصة لركوب قوارب الكاياك والتجذيف وقوفاً على اللوح. فقد تسنى لنا الهروب من جنون المدينة الكبيرة إلى مناطق طبيعية أكثر هدوءً وسكينة في دولة الإمارات، مما يثبت أن سيارة «RS 4 أفانت» هي الرفيق المثالي عندما نرغب بقضاء يوم خارج عن المألوف.

وكانت محطتنا الأولى على بعد ساعة تقريباً إلى الشمال الشرقي من دبي وضعف المسافة من العاصمة أبوظبي. وعلى بعد نظرة خاطفة، حيث يقع الطريقان السريعان 311 و611، كان الدخول إلى إمارة أم القيوين كرحلة تعود بالزمن إلى 20 عاماً خلت. فالإمارة التي تضم أقل تعداد سكاني بين الإمارات السبع تتمتع بوتيرة حياة أقل تسارعاً وتتمتع بطابع عربي أكثر تقليدية، على عكس شقيقاتها الإمارات الأخرى على الطريق. كما أنها تضم مساحة كبيرة من أشجار القرم في بحيرة محمية تتضمن أنواعاً لا تعد ولا تحصى من الطيور وسط الممرات المائية التي يصعب التنقل بينها.

وفي حين تتمتع الدراجات المائية والزوارق بجاذبيتها المتميزة، إلا أننا جئنا لاستكشاف هذه البيئة الطبيعية بوسائلنا الخاصة التي تضم لوحاً للتزلج، وقارب الكاياك والمجاذيف للتنقل عبر المياه. فقد خرجنا من ميناء الصيد نحو الخط الأخضر الرقيق على بعد بضع مئات من الأمتار بدقائق معدودة، وقطعنا الأمواج والرياح لعبور القناة. وبمجرد اقترابنا من الشجيرات، اختفى ضجيج المدينة وحلت مكانه سكينة لا توصف، فما من حركة تذكر بين أغصان أشجار القرم حيث الطيور تربض دون حركة مدركة أن اختراق الشجيرات قد يكون مستحيلاً لأي شيء بحجم الإنسان.

تتطلب غالبية الرياضات المائية شكلاً من أشكال القوة الخارجية للمضي نحو الأمام. فالتزلج على الماء وركوب اللوح يحتاج إلى قارب، بينما يستدعي ركوب الأمواج توفر الأمواج الصحيحة، في حين يعتمد ركوب لوح التزلج والأمواج على الرياح لتمكين الإنسان من التحرك. وما من شيء يعترض سبيل التجذيف وركوب قارب الكاياك إلا إذا كان الطقس سيئاً للغاية. وفي حالة التجذيف، وطالما أن المياه ليست صعبة للغاية، يمكن للإنسان المضي

banner
banner

استهلاك الوقود المدمج لسيارة أودي RS 4 أفانت 10.7 (لتر/100 كيلومتر)، انبعاثات غازات الكربون المدمجة 249 (غرام/كيلومتر)، الاستطاعة: 450 حصان، التسارع من 0-100 كيلومتر بالساعة: 4.7 ثواني.

قدماً دون الكثير من التفكير، والتمتع بالإطلالة الرائعة التي يوفرها الوقوف على سطح الماء. وتوفر قوارب الكاياك حرية أكبر، حيث يصبح ركوب الأمواج القاسية جزءا أساسياً من التجربة المفعمة بالمرح. وفي جميع الحالات، يمكن نقل جميع المستلزمات التي قد يحتاجها الإنسان في سيارة RS 4، إذ يمكن تفكيك قارب الكاياك من طراز Point65 إلى أجزاء أصغر يمكن التحكم بها بسهولة وطويه أسفل المقعد الخلفي، ووضعه بشكل مريح في صندوق الأمتعة ، بينما يتسنى ربط لوح التجذيف (Jobe SUP) على السقف بسهولة. وتتناسب الرياضتان تماماً مع التقدير العالمي المتجدد للهواء الطلق، والرغبة في استكشاف البيئة من حولنا، إذ تدفعنا روح المغامرة إلى الابتعاد عن الحياة التقليدية.

وسيارة RS 4 مصممة لعيش الحياة بأكمل أوجهها، وتظهر المدى الشاسع الذي تطورت إليه فكرة سيارة الصالون. وبعد أن كانت تعتبر فيما مضى بديلاً عملياً لسيارة السيدان، ومركبة ملائمة لحياة الأسرة في الضواحي، أصبحت سيارة الصالون اليوم بديلاً أكثر ديناميكية أيضاً للسيارات الرياضية متعددة الاستخدامات. فهي السيارة التي تتيح عيش أسلوب حياة مفعم بالنشاط، وتعد سيارة «أفانت» أبرز مثال على ذلك، بفضل قوتها الاستثنائية ونظام «كواترو» للدفع الرباعي الدائم. وهي إضافة أساسية لحياة تنطوي على ما هو أكثر من العمل، وأكثر من المنزل الذي نعيش فيه، والأثاث الذي نشتريه، أو الملابس التي نرتديها. فهي تتيح لنا التحرر من حياة العمل بدءاً من التاسعة إلى الخامسة، والاستفادة القصوى من أوقات فراغنا وتوسيع آفاقنا، وعيش الحياة النابضة بالحيوية والنشاط.

يشارف اليوم على الانتهاء، ونركب موجة تتكسر بالقرب من الشاطئ لقطع الأمتار القليلة إلى الشاطئ، فقد انحدرت الشمس خلف الأفق وتركت بريقاً دافئاً نتمتع بمشاهدته قبل حلول الظلام. وقمنا بعد ذلك بتحميل قارب الكاياك بأجزائه المتعددة في الجزء الخلفي من السيارة وحزمنا لوح التجذيف على السطح. وتبدو الحمولة غريبة المظهر إلى حد ما أمام المقاعد الرياضية والاطارات المنخفضة، وهذا هو المقصود تماماً. وبفضل نظام quattro الشهير من أودي، تبرع السيارة في جميع مهامها، فهي سيارة رياضية عالية الأداء وعربة التزلج ونقل أفراد العائلة بآن واحد.حتى أنه صار بوسعنا الانطلاق من الشاطئ حتى مع اقتراب المد.

شكر وتقدير:
قامت شركة Go Sport بتوفير المعدات اللازمة لهذا المقال، وهي تختص بتوريد مجموعة واسعة من ألواحا التجذيف وقوارب الكاياك وغيرها من المعدات الرياضية.